أصدرت شركة “إيكيا” السويدية بيانًا يتبرأ فيه فرعها في المغرب من حادث إحراق القرآن الكريم الذي نفذه شخص ما في الأراضي السويدية الأسبوع الماضي، وذلك لتفادي المقاطعة. وأعلنت الشركة السويدية عبر صفحتها الرسمية على فيسبوك، أنها تؤمن بشدة بأهمية التواصل الثقافي بين الحضارات، وتحترم جميع الأديان والمقدسات بدون أي تفرقة. يجدر الإشارة إلى أن “إيكيا” تعمل في المغرب ولديها فروع في البلاد.

أعلنت شركة إيكيا أن حادثة حرق نسخة من القرآن الكريم كانت عملًا استفزازيًا مرفوضًا تمامًا في كل تفاصيله، وأكدت أن العبارات المعبرة عن العنصرية، أو الكراهية، أو التعصب مرفوضة تمامًا من قِبلها.

قام نشطاء مغاربة على منصات التواصل الاجتماعي ببدء حملة لمقاطعة المنتجات السويدية، مما يشابه حملات المقاطعة التي بدأت في العديد من البلدان العربية والإسلامية، كاحتجاج على حدوث حرق للقرآن الكريم.

تم استدعاء سفير المغرب في السويد تعبيرًا عن استنكار العمل العدائي وغير المسؤول الذي نشب في حرق نسخة من المصحف. رأى الرباط أن هذا العمل يعتبر ضربًا لمشاعر أكثر من مليار مسلم، حسبما ورد في بيان وزارة الخارجية المغربية.

أعلنت وزارة الخارجية أن القائم بأعمال السفارة السويدية في الرباط قد تم استدعاؤه بتوجيهات من الملك محمد السادس، تحسبًا لتكرار هذه الاستفزازات.

من مدون Cialisint

أنا مدون في موقع cialisint.com يقدم أخبار واقتصاد والوظيفة. أقوم بنشر المقالات والمحتوى ذات الصلة بالأخبار والأحداث الحالية في مجال الاقتصاد والعمل. هدفي توفير معلومات متعمقة ومفيدة للقراء في هذه المجالات، مثل تحليلات الأسواق المالية وتغيرات السياسة الاقتصادية الموضة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!